الرئيسية / أخبار النوادي / التحضيرات للمعرض العلمي الكويتي الفرنسي الثاني عشر

التحضيرات للمعرض العلمي الكويتي الفرنسي الثاني عشر

“ملست”: 64 مدرسة متوسطة شاركت في ندوة “ماذا تعرف عن العنكبوت؟”

نظم المكتب الاقليمي لقارة آسيا لمنظمة “ملست” العالمية اليوم ندوة تثقيفية موسعة تمهيدا لانطلاق فعاليات المعرض العلمي الكويتي الفرنسي الثاني عشر لهذا العام الذي سيقام خلال الفترة من 26 إلى 29 من شهر ديسمبر المقبل برعاية الوكيل المساعد لقطاع التعليم العام بوزارة التربية فاطمة الكندري والسفير الفرنسي كريستيان نخلة.

وقال المكتب الإقليمي لـ “ملست آسيا” في بيان صحافي اليوم إن الندوة التي عقدت تحت عنوان ماذا تعرف عن العنكبوت؟ قدمتها الموجهة الاولى للعلوم بمنطقة الاحمدي التعليمية مريم المنصور وشارك بها 64 من معلمي ومعلمات العلوم ومشرفي نوادي العلوم والتكنولوجيا بالمدارس الراغبة للمشاركة يمثلون 64 مدرسة من المرحلة المتوسطة، وذلك بحضور الموجهين الأوائل للعلوم بالمناطق التعليمية.

ولفت مكتب ملست اسيا الى أنه سيتم اختيار 36 مدرسة متوسطة للمشاركة في فعاليات المعرض العلمي الكويتي الفرنسي الذي يأتي هذا العام بالتعاون فيما بين الملست والسفارة الفرنسية في دولة الكويت وقطاع التعليم العام “التوجيه الفني العام للعلوم” وبمشاركة قطاع التنمية التربوية والأنشطة “المتحف العلمي التابع لإدارة التقنيات التربوية” بوزارة التربية.

وأعلن أن المعرض العلمي يتناول هذا العام مشروعات علمية وبحثية في مجال العنكبوت، مشيدا بمشاركة وزارة التربية، وأشار الى ان الندوة التثقيفية “ماذا تعرف عن العنكبوت؟” تناولت الأنشطة والبحوث من قِبل الطلاب وشرح أهميته وتوضيح آلية المشاركة في المعرض بالإضافة الى خطة العمل التي سيتم تنفيذها على مستوى مدارس المرحلة المتوسطة للاشتراك في المعرض.

واوضح المكتب الاقليمي للمنظمة العالمية “ملست اسيا” سيتم اختيار 6 مدارس من كل منطقة تعليمية للمشاركة الفعلية في المعرض وذلك عن طريق التوجيه الفني العام، ويمثل كل مدرسة فريقا مكونا من اثنين من الطلاب برفقة معلم او معلمة، مضيفا انه سيكون هناك لقاء طلابي تمهيدي يقدم خلاله كل فريق طلابي مشارك بالمعرض عرضا تقديميا لمدة 5 دقائق لمشاريعهم وأبحاثهم مع تقييم مبدئي من قبل لجنة الموجهين المنوطة بذلك.

ومن جانبها أكدت الموجهة الاولى للعلوم بمنطقة الاحمدي التعليمية مريم المنصور أن حرص توجيه العلوم على المشاركة في فعاليات المعرض العلمي الكويتي الفرنسي الثاني عشر يأتي تعزيزا ودفعا للأنشطة اللاصفية التي تصقل علوم ومعارف وإمكانات الطلبة والطالبات وتربطهم بالواقع الحياتي والمعايش والتطورات التقنية والتكنولوجية المعاصرة والحديثة.

وقدمت المنصور عرضا علميا ومحاضرة تناولت العناكب موضوع المعرض هذا العام من حيث الفصيلة والأنواع والبيئات والفوائد والمضار وكافة تفاصيلها وأسرارها، بالاضافة الى عرض مرئي مصاحب لمحاور المحاضرة.

وأشارت الى ان مشاركة التوجيه بنحو 64 مدرسة في الندوة والتأكيد على مشاركة المدارس في المعرض بمشروعات علميه ينمي مهارات الطلاب ويكسبهم المعلومات اللاصفية الصحيحة دعماً ومواكبة لشمولية الاعداد والتاهيل وهو محور العملية التعليمية لإكسابهم القيم والخبرات مع توظيفها في أي موضوع علمي وعملي.

وافادت “أن الطلبة المشاركين في المشروعات العلمية في المعرض يقدمون أعمالهم بأنفسهم خلال الفعاليات، الأمر الذي يمنحهم القدرة على التعبير والخطابة”، مشيدة بالتعاون بين التوجيه الفني العام للعلوم والمكتب الإقليمي لملست آسيا من خلال نوادي العلوم والتكنولوجيا في مدارس المرحلة المتوسطة والذي يعتمد على منهج “ستيم”.

وذكرت ان المشاركة بالفرق الطلابية الكبيرة في المعرض العلمي الكويتي الفرنسي في نسخته ال12 بهدف تنمية قدرات الطلاب على تحليل المعلومات التي يجمعها والتحقق من صحتها، فضلا عن الجرأة في طرح الاّراء والأفكار، بالاضافة الى مساعدتهم على فهم العلاقة بين مكونات البيئة الحية وغير الحية والمشاركة في حل المشكلات المتعلقة بالبيئة، وتنمية اتجاهات الطلاب للبحث والمشاهدة والملاحظة والتنقيب والتجريب والمقارنة والاستنتاج.
المعرض العلمي الكويتي الفرنسي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *